Le Monde De L'islam

Ramadan

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Aller en bas

sans icône Ramadan

Message par ABOU KHALED le Ven Aoû 29, 2008 10:49 am

-------------------------------------------------------------------------------- بسم الله الرحمن الرحيم يقول عليه الصلاة والسلام : " أتاكم رمضان ، سيد الشهور ، فمرحباً به وأهلاً " أخرجه البيهقي وقال عليه الصلاة والسلام : " أتاكم شهر رمضان ، شهر بركة ، يغشاكم الله فيه برحمته ، ويحط الخطايا ، ويستجيب الدعاء ، ينظر الله إلى تنافسكم فيه ، ويباهي بكم ملائكته ، فأروا الله من أنفسكم خيراً ، فإن الشقي من حرم رحمة الله " أخرجه الطبراني تأمل أخي أختي جيدا إلى هذه الكلمات الواردة في الحديث - جزاك الله خيرا : أتاكم : ومعناه أنه كان غائبا ، فكيف بربك أن تستقبل غائبا قد رجع من السفر أو العمل ولا تحرك ساكنا حت للتسليم عليه أو تكليمه بأحلى عبارات الترحيب . بركة: ومعنى البركة لا يخفى على أحد فهي نتاج كل الأعمال الطيبة التي يحبها الله تعالى، فكيف أفرط فيها وأدعها تذهب، لا والله . برحمته: سبحان الله على رحمة الله تعالى وهل تنقطع في الشهور الأخرى ؟ لا والله ولكنها تصبح قريبة للعبد أكثر فأكثر في هذا الشهر، فماذا انتظر إذن. يحط الخطايا: يا لها من عظمة بعد رحمة الله بعباده . يستجيب الدعاء: وهو القريب سبحانه يجيب الداع إذا دعاه . تنافسكم فيه: التنافس يتوج بالفوز ، إذن إلى السباق . يباهي بكم الملائكة: وهم خير المخلوقات طاعة له،فهل أحرم نفسي هذا العرض . فأروا: وهي من أجمل الكلمات وأشدها وقعا في نفس المؤمن إذ يأمرنا ربنا جل وعلا بأن نريه تنافسنا وشغفنا بالشهر الفضيل وحبنا له ، بعد أن عرفنا فضله ومنزلته. من حرم: طبعا كل هذا حتي لا نكون أشقيا فنحرم فضل هذا الشهر وهو رحمة الله تعالى

ABOU KHALED
Membre Hyper Actif
Membre Hyper Actif

Nombre de messages : 1520
Localisation : ASDF
Emploi : NO
Loisirs : FOOT
Date d'inscription : 11/11/2005

Voir le profil de l'utilisateur

Revenir en haut Aller en bas

Voir le sujet précédent Voir le sujet suivant Revenir en haut

- Sujets similaires

 
Permission de ce forum:
Vous ne pouvez pas répondre aux sujets dans ce forum